Chat with us, powered by LiveChat

دراسات الحالة

أمثلة لاكتشافات غيّرت الحياة. ابحث عن اكتشافك الخاص اليوم.

نحن محظوظون بما يكفي لإكمال أكثر من 370000 اختبار حتى الآن وقد سمعنا من عملائنا عن بعض النتائج الإيجابية الرائعة. لدينا أدناه مجموعة مختارة من الاكتشافات الإيجابية حيث تغيرت حياة أصحابها للأفضل.

 تم تحرير بعض الشهادات لأجل التوضيح وبسبب طولها.

مشاكل في الجهاز الهضمي:

سارة، 19 عامًا

أراد طبيبي إجراء عملية جراحية لي لاكتشاف سبب عدم قدرتي على زيادة الوزن، لكن عثرت والدتي على موقع Test Your Intolerance عبر الإنترنت، لذا سارعنا بإرسال اختبار. جاءت النتائج خلال 7 أيام وكشفت لنا عن الكثير من المأكولات التي كنت أتناولها. تابعنا خطة الأكل ومن خلال اقتراحاتهم، زاد وزني … أخيرًا! أنا سعيدة للغاية، شكرًا لكم.

marie-loweMarie

The company were always at hand to answer any questions. I decided to have food intolerance tests done after years of digestion problems, for example IBS. I found I was intolerant to millet and oats so all those years of eating granary bread had to go. Also, deficient in Vitamin B, Vitamin D and Potassium so I now take supplements. I cannot believe the difference in my symptoms from cutting the grains out. I always presumed it was wheat and milk but these foods are okay. I highly recommend this company and amazed at their costs to give such fantastic benefits.

صداع / صداع نصفي:

كريستوفر ، 36 عامًا

إن العمل في المكاتب يعني حتمية النظر إلى الشاشات لفترة طويلة في ظل إضاءة خافتة، لذلك زادت وصفة نظاراتي بشكل متزايد للتغلب على الصداع. لم أكن أرغب في تناول الدواء حتى بحثت على الإنترنت لعلي أجد اقتراح ورأيت أن هناك احتمال أن يكون لدي عدم تحمل لذا، استخدمت موقع Test Your Intolerance.ووجدت في النتائج أن علي الحد من تناول السكر وهو الأمر الذي جعلني أضحك في البداية، ولكني قللت فعلاً من السكر وصراحة فقد شعرت بعد ذلك بالذهول. لقد فقدت وزني (بصورة واضحة) ولم أصب بالصداع بعد ذلك.

فيكي، 45 عامًا

أنا فيكي وقد أُصبت بالمرض لفترة طويلة جدًا. كان أسوأ ما أعاني منه هو الصداع الذي لا يكاد يفارقني. فأنا أصاب بالصداع في المدرسة وفي العمل حتى جعلني أتوقف عن العمل. أحضرت لي والدتي اختبارًا في عيد الميلاد (أعلم أنه أمر غريب!) وأرسلته. كشف لي الاختبار أنني كنت أعاني من عدم تحمل القطط، وقد كان لدي بالفعل دائمًا قطط!جربت الابتعاد عنها لفترة طويلة وفارقني الصداع، أنا على الأقل أعرف الآن ماذا كانت المشكلة!

باتريشيا، 55

أُصاب بالصداع بصورة يومية، أو على الأقل كنت كذلك قبل إجراء اختبار Test Your Nolarance. سارعت بإرسال بضع شعيرات واتبعت خطتهم. والآن لم أعد أُصاب بالصداع وأشعر بأنني أفضل بالفعل.

التعب والإرهاق:

بولين، 25 عامًا

تم تشخيص حالتي بالإرهاق واضطررت إلى أخذ إجازة من العمل، وهو ما كان يعني عدم وجود أي فرصة لكسب المال. كنت بحاجة إلى حل سريع لذلك بحثت عبر الانترنت ووجدت Test Your Intolerance وأرسلت عينة شعر لجميع أفراد عائلتي. وعندها تبين لي أن لدي عدم تحمل للغلوتين وهو ما لم أقلل منه وأشعر الآن بتحسن كبير. شكرًا لكم.

آلان، 65 عامًا

لقد سئمت من حاجتي الدائمة إلى النوم لذا استشرت الطبيب فقال بأنني لم أحصل على الفيتامينات الصحيحة. كنت أريد معرفة ما احتاجه لذا حصلت على اختبار ونصحني بتناول الكثير من الفاكهة. لقد غيرت نظامي الغذائي وأشعر الآن أنني أكثر استيقاظًا بالفعل، شكرًا للعاملين في Test Your Intolerance، لقد نجح اختبارك في إزالة اللبس والتخمين.

آلم المفاصل:

إيمي، 37 عامًا

مرحبًا، أنا إيمي، وقد عثرت على Test Your Intolerance من خلال Google بعد البحث عن إجابات لمفاصلي الملتهبة. قيل لي أنه قد يكون عندي عدم تحمُّل للطعام، لذا أرسلت عينة شعر وكشفت النتائج أنني غير قادرة على تحمل جميع أنواع المكسرات. وقد انقطعت عن تناولها وتحسنت حالتي بصورة كبيرة. لم يعطي أي اختبار آخر نتيجة قريب بهذه الدقة.

اكتشف المزيد حول اختباراتنا. من السهل عليك أن تطلبها اليوم.

اطلب الآن